«حقوق الإنسان»: بعض من سُلِّمن لذويهن بعد السجن قتلن أو عذبن

الاربعاء, 01 يونيو 2011

عدم وجود قانون يلزم الأسر باستقبال بناتهن بعد انتهاء فترة سجنهن.
الرياض – سعود الطياوي

كشف رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان الدكتور مفلح القحطاني عن تعرض بعض النساء اللاتي سلمن إلى ذويهن بعد انتهاء فترة سجنهن للقتل أو التعذيب، مشيراً إلى أن شكاوى قليلة لم تصل إلى مرحلة الظاهرة وردت إلى «الجمعية» بسبب رفض عدد من الأسر استقبال بناتها اللاتي انتهت محكومياتهن خصوصاً المسجونات على ذمة جرائم شرف.

وأضاف القحطاني لـ «الحياة» أن الجمعية تنسق مع الجهات ذات العلاقة لإيجاد حلول بديلة للمفرج عنهن اللاتي ترفض عائلاتهن استقبالهن، وتعمل على تعديل اللوائح القانونية لوضع برامج كفيلة لمعالجة أوضاع تلك السجينات، مشيراً إلى عدم وجود قانون يلزم الأسر باستقبال بناتها إذا لم ترغب في ذلك.

وقال: «هناك سجينات رهن الاحتجاز الوقائي حتى إن انتهت محكومياتهن لأنهن مهددات بجرائم الشرف في السجون، وبمجرد إيداع امرأة ما في الحبس لا يسمح لها بمغادرته إلا بموافقة وصي من أقاربها يزعم أنه يضمن سلامتها، فبعض من تم تسليمهم لذويهن إما قتلن أو عذبن أو هربن».

 

القحطاني:عائلات ترفض استقبال بناتها بعد انتهاء فترة سجنهن

One Response to «حقوق الإنسان»: بعض من سُلِّمن لذويهن بعد السجن قتلن أو عذبن

  1. ماذا لو تم تأسيس جمعية اجتماعية لرعايتهم وتأهيلهم بدل ان يتم عودتهم الى استغلال من انتهك برائتهم ومن ثم انتشار الدعاره
    ماذا لو تم تأسيس جميعات اجتماعية برعاية النشطاء الأجتماعيين لأستلام اللقطاء بدل ان يتم رميهم عند النفايات فقد يموتوا ويتحمل المجتمع وزر موتهم
    وحتى يتم ذلك نرجو الله ان يرحمنا لأننا لم نهتم بهذه الفئة الا مؤخراً وقد تتأخر الرعاية الاجتماعية لهم كما هي العاده لأنها لا تمس الأمن الإجتماعي حسب مرئيات البعض

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: